وحسب بيان صدر عن القوات المسلحة الأردنية، فإن الهجوم الذي تم بسيارة مفخخة أسفر عن مقتل 4 من قوات حرس الحدود، وشخص من الدفاع المدني وآخر من الأمن العام، وإصابة 14 فردا من القوات المسلحة والأجهزة الأمنية، منهم 9 أفراد من الأمن العام.

ووقع الانفجار قرب الساتر الترابي المقابل لمخيم اللاجئين السوريين في منطقة الركبان، قرب الحدود الأردنية السورية.

وصرح مسؤول في القيادة العامة للقوات المسلحة الأردنية، أن الانفجار وقع في تمام الساعة 5:30 من صباح الثلاثاء، من قبل سيارة مفخخة.

وانطلقت السيارة المفخخة من مخيم اللاجئين السوريين الموجود خلف الساتر الترابي في منطقة الركبان، وعبرت من خلال فتحة موجودة به تستخدم لتقديم المساعدات الإنسانية للاجئين، حسب بيان للجيش.

وتابع البيان: “انطلقت بسرعة عالية متفادية إطلاق النار عليها من قبل قوات رد الفعل السريع ولحين وصولها إلى الموقع العسكري المتقدم، وتفجيرها من قبل سائقها في عملية بشعة”.

وقررت القوات المسلحة الأردنية اعتبار المناطق الحدودية الشمالية، والشمالية الشرقية، مناطق عسكرية مغلقة، أعتباراً من الثلاثاء.

وسيتم التعامل مع أي تحركات للآليات والأفراد ضمن المناطق المذكورة، ودون تنسيق مسبق، باعتبارها أهدافاً معادية وبكل حزم وقوة ودون تهاون.

المصدر : سكاي نيوز عربية